العودة   منتديات الإمبراطور - النادي الأهلي السعودي > ارشيف منتديات الإمبراطور الرياضية - النادي الاهلي السعودي > أرشيف المنتديات الخاصة بالمناسبات > منتدى مونديال كأس العالم 2010 في جنوب افريقيا
   

جريختينج: رأس ذهبية سويسرية

وإعترف المدافع السويسري قبل اسابيع قليلة من إنطلاق العرس الكروي "صحيح، أشعر بأنني في أفضل حالة بدنية لي وانا في الحادية والثلاثين من عمري، وانا في حالة ممتازة نفسياً وبدنياً."


 
   
 
LinkBack أدوات الموضوع
 

قديم 19 - 05 - 2010, 03 : 02 PM   رقم المشاركة : [1]
www.alrage.net
إمبراطور مميز
 

حسن99 will become famous soon enough

افتراضي جريختينج: رأس ذهبية سويسرية 






وإعترف المدافع السويسري قبل اسابيع قليلة من إنطلاق العرس الكروي "صحيح، أشعر بأنني في أفضل حالة بدنية لي وانا في الحادية والثلاثين من عمري، وانا في حالة ممتازة نفسياً وبدنياً."

يجب الإعتراف بأن مسيرة جريختينج كانت مليئة بالعثرات، وخير دليل على ذلك اصابته خلال المباراة ضد تركيا في الملحق المؤهل الى كأس العالم ألمانيا 2006 FIFA، عندما تعرض لركلة قاسية في أسفل عضلات البطن إخترقت مجرى البول. ثم بعد جلوسه طويلاً على مقاعد اللاعبين الإحتياطيين في كأس الأمم الأوروبية 2008 UEFA، فكر ملياً بإعلان إعتزاله اللعب دولياً. وكانت نقطة التحول في عدم إتخاذ هذا القرار تعيين المدرب أوتمار هيتسفيلد مدرباً للمنتخب الوطني.

القوة والصلابة
ويؤكد قطب الدفاع في المنتخب "كنت محظوظاً لأن أوتمار هيتسفيلد يعتمد أكثر على العروض الجيدة وعلى أحقية هذا اللاعب أو ذاك بالتواجد في صفوف المنتخب، وليس على السمعة أو الأندية التي يدافع عنها بعض اللاعبين." وأضاف معللاً خوضه تسع مباريات ضمن التصفيات المؤهلة الى جنوب أفريقيا 2010 مقابل مباراة واحدة خاضها في التصفيات ذاتها قبل أربع سنوات "عندما تكون محظوظاً بأن تحظى بثقة المدرب سواء كان على صعيد المنتخب الوطني أو النادي، فإنه من الأسهل مواصلة تقديم العروض الجيدة!"

شتيفان جريختينج حول المشاركة في كأس العالم







ويجب الإشارة إلى أن ابن أوكسير ليس مغروراً، فهو ليس في وارد أن يضع في الواجهة، الموهبة الكبيرة التي يتمتع بها في التصدي للكرات، أو الإنطلاقات الرائعة له نحو الأمام، وخبرته الكبيرة التي جعلت منه قائداً مطلقاً في الخط الخلفي لمنتخب سويسرا الذي كان أفضل خط دفاع في المجموعة الثانية حيث دخل مرماه ثمانية أهداف فقط. فهو يعترف بأن "صلابة خط الدفاع لا تعود فقط الى قوة هذا الخط بل الى الجهد الكبير التي تبذله المجموعة ككل، وسيعتمد المنتخب السويسري على هذا الجبهة الصلبة في جنوب أفريقيا من أجل تحقيق نتيجة أفضل من كأس العالم الأخيرة قبل أربع سنوات" بحسب قوله. وكان منتخب سويسرا قد بلغ الدور الثاني في كأس العالم 2006 FIFA قبل أن يخرج بركلات الترجيح أمام أوكرانيا من دون أن يمنى مرماه بأي هدف.

ويمكن للمنتخب السويسري أن يفتخر بقوة شكيمته ليبلغ الهدف الذي وضعه. فبعد البداية الصعبة التي واجهها في مشوار التصفيات من خلال التعادل مع إسرائيل، ثم بالخسارة على أرضه أمام لوكسمبورج 2-1، نجح منتخب "ناتي" في إستجماع قواه لينهي التصفيات في صدارة المجموعة. ويقول جريختينج "كانت هذه نقطة التحول، ففي الوقت الذي تنهار فيه منتخبات أخرى، نجحنا في التقاط أنفاسنا ونجحنا في بناء الإنتصار تلو الآخر بعد هذا الإخفاق."

رأس ذهبية
سمح جريحتينج لمنتخب بلاده في إنتزاع المركز الاول في التصفيات وتحديداً في 5 سبتمبر/أيلول الماضي ضد اليونان عندما نجح في تسجيل هدف المباراة الوحيد بكرة رأسية فتحت أمام سويسرا باب النهائيات. وللمفارقة، فإن الهدف الذي سجله كان الأول والوحيد له حتى الآن في 30 مباراة دولية خاضها. وقال في هذا الصدد "إنه أمر لا يصدق! لقد كنا في المركز الثاني وراء اليونانيين، وبالتالي كان يتوجب علينا الفوز في المباراة ضدهم. كانت المباراة مغلقة، والأعصاب مشدودة جداً. ثم احتسب لنا الحكم ركلة حرة مباشرة، فشعرت بقدرتي على فعل شيء، ونجحت في تسديد الكرة داخل الشباك وسط فرحة عارمة."

ويدرك هذا اللاعب الذي يستطيع أن يشغل أكثر من مركز في خط الدفاع كم هي ثمينة الأوقات التي يمضيها على المستطيل الأخضر، وخير دليل على ذلك، بأن هذا المدافع الأساسي بإشراف المدربين الثلاثة جي رو وجاك سانتيني وجان فرنانديز الذين تعاقبوا على تدريب أوكسير في المواسم الأخيرة، غاب عن المباراتين النهائيتين لفريقه في كأس فرنسا عامي 2003 و2005، وإفتقد بالتالي الفرحة التي تمنحها نكهة هذه الإنتصارات. وبالتالي عندما تدق ساعة انطلاق كأس العالم FIFA حيث سيشارك فيها بطبيعة الحال، فإنه لا يخفي سعادته بالقول "سنح لي امتياز المشاركة في النسخة الماضية. تنتابك أحاسيس كثيرة خلال هذه البطولة، وتشعر بالكثير من الضغوطات، والتطلعات كبيرة أيضاً. لكن المشاركة في كأس العالم يبقى حلم الطفولة نحتفظ به في مخيلتنا وها هو يتحقق."

وتابع "الهدف بالطبع هو إجتياز دور المجموعات. لدينا ثلاث مباريات قبل أن نبدأ بالحلم المتمثل بمباراة ضد البرازيل كونه من المتوقع أن يحصل هذا الأمر في الدور الثاني. سيكون الأمر إنجازاً أن نتخطى الدور الاول بالنسبة إلى دولة مثلنا! ويأمل جريختينج أن يعتمد على عقله خلال نهائيات كأس العالم على إعتبار انه ضمن تأهل بلاده اليها من خلال رأسه أيضاً!




حسن99 غير متواجد حالياً  
روابط دعائية
 

   
مواقع النشر (المفضلة)
 

جريختينج: رأس ذهبية سويسرية



أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08 : 11 AM

Facebook  twitter  youtube


أشترك معنا ليصلك جديد الإمبراطور
البريد الإلكتروني
زيارة هذه المجموعة


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
لا تمثل ولا يتحمّل موقع الإمبراطور وإداراته أيّة مسؤوليّة عن المواد والمواضيع والمشاركات الّتي يتم عرضها أو نشرها في موقعنا
ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدراجاتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر