العودة   منتديات الإمبراطور - النادي الأهلي السعودي > مـنـتديات الإمبراطور الرياضية > منتدى جمهور النادي الأهلي السعودي
   

الأهلي في كل يوم--- مقال فيصل الغامدي

الأهلي في كل يوم الأهلي سفير الأوطان فهو متعدد الألوان والأعراف، والأهلي هو أبو الفنون ففيه من كل لعبة لون ومن كل لون فلكور. قد يقول قائل ما فرق الأهلي


إضافة رد
   
 
LinkBack أدوات الموضوع
 

قديم 06 - 07 - 2009, 40 : 05 AM   رقم المشاركة : [1]
إمبراطور ذهبي
محرر رابطة ميلان
الصورة الرمزية AL-MLKY
 

AL-MLKY will become famous soon enoughAL-MLKY will become famous soon enough

افتراضي الأهلي في كل يوم--- مقال فيصل الغامدي 


الأهلي في كل يوم






الأهلي سفير الأوطان فهو متعدد الألوان والأعراف، والأهلي هو أبو الفنون ففيه من كل لعبة لون ومن كل لون فلكور.
قد يقول قائل ما فرق الأهلي عن البقية؟!
نقول له لو لم يكن الأهلي متميزا لما كان ملهم الشعراء والمبدعين، فمن منا ينسى بدر الشعر عندما قال ببراءة الشعراء ليلة الاتحاد (حماس الأهلي غير، يارب يفوز الأهلي).
ولو لم يكن الأهلي متميزا لما هام به ابناء الملوك، فكل الفرق لا تشدك منذ البداية، والأهلي هو من يشدك منظره منذ أن تحط قدماه مضامير التنافس على إيقاع مدرجه الصاخب محاطا بكتل من الماء والنار.
من شاهد منظر الأهلي لحظة اعلان الدخول يعرف الفرق، وأسالوا عن ذلك من يحضرون مواجهات الأهلي؟!. حضور البداية في الأهلي اشبه بمطلع المعلقات الشعرية في ادبنا العربي ثابت وشاهق، فمن لم يحضر مباراة للأهلي أو مطلع قصيدة كروية للأهلي اسمحوا لي ان اقول عنه لم يحضر مباراة.فأنا اعرف كثر غير اهلاويين يحضرون للأهلي ويشدهم منذ البداية، ويدفعون مقابل متعة الأهلي ثمن التذكرة، وثمن السهر، وثمن الوقت، فأجمل الأوقات لا تكون الا مع الأهلي.
للأهلي فضيلة تجعله دوماً متميزا وهي الريادة والأولوية، فعندما تأتي اندية كبيرة كالهلال، والنصر، والاتحاد تحتفل بنجومها وبتعتيقها نتذكر على الفور صورة شيطان الكرة كرويف وهو يرتدي القميص الأخضر (السيفين، والنخلة)، ونتذكر على الفور مقدم الساحر مارداونا الذي جاء بأمر من الأهلي ومنحنا هذا الأهلي فرصة التحدث عنه ومشاهدته عن قرب.



كل هذا كان يحدث في وقت كنا لانزال نلعب فيه كرة (الشراَب).
وعندما نتحدث عن أول انجاز باسم الوطن نجد الأهلي حاضرا بقبضته، فالأهلي ياسادة فعلها قبل كل الأندية والمنتخبات، وحتى في الأولمبياد كان الأهلي حاضرا من خلال سعده الذي يا ما شددنا به ظهورنا وتحزمنا به.
الأهلي ذاكرة مليئة بالأفراح لذلك مع الأهلي نغفل الذاكرة، ففي كل عام إنجاز وفي كل يوم مولود.
كتبتها قبل موسمين، اذا كان طائر الفينيق كما في الأساطير يموت ويولد من جديد، فالأهلي كالشمس لايموت قد يغيب لكنه يولد في اليوم التالي، الأهلي يولد في كل يوم، هل عرفتم الفرق؟!.


فيصل الغامدي





تابعوني على تويتر https://twitter.com/#!/majidalsalami
لا اله الاانت سبحانك اني كنت من الظالمين



AL-MLKY غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
روابط دعائية
إضافة رد

   
مواقع النشر (المفضلة)
 

الأهلي في كل يوم--- مقال فيصل الغامدي



أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03 : 02 AM

Facebook  twitter  youtube


أشترك معنا ليصلك جديد الإمبراطور
البريد الإلكتروني
زيارة هذه المجموعة


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
لا تمثل ولا يتحمّل موقع الإمبراطور وإداراته أيّة مسؤوليّة عن المواد والمواضيع والمشاركات الّتي يتم عرضها أو نشرها في موقعنا
ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدراجاتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر