العودة   منتديات الإمبراطور - النادي الأهلي السعودي > مـنـتديات الإمبراطور الرياضية > منتدى جمهور النادي الأهلي السعودي
   

شربونا سوبيا وداخ المنتخب بقلم سامي القرشي

بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله المتفضِّل بالنِّعم ، وكاشف الضرَّاء والنِّقم والصلاة والسلام على النبي الأمين ، وآله وأصحابه أنصار الدين السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة الكذب والمجاملة والترقيص


موضوع مغلق
   
 
LinkBack أدوات الموضوع
 

قديم 10 - 09 - 2008, 13 : 08 PM   رقم المشاركة : [1]
إمبراطور فضي
 

الخيراتي will become famous soon enough

شربونا سوبيا وداخ المنتخب بقلم سامي القرشي 


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله المتفضِّل بالنِّعم ، وكاشف الضرَّاء والنِّقم

والصلاة والسلام على النبي الأمين ، وآله وأصحابه أنصار الدين

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة






الكذب والمجاملة والترقيص " علتنا " ..من قرأ الصحف صبيحة مباراة إيران يكتشف أنه مازال هناك مصدقا لكذبة أطلقها ويرى مسلسل المجاملات مستمرا .وقد آن للجمهور أن يفهم أن السواد الأعظم من صحفنا بتسويقها لإبداع المنتخب المزعوم لا تبحث عن منفعة لوطن بقدر بحث من وراءها عن مصالح شخصية .وكأن التعادل مع فريق يتبجح مدربة هو غاية الطموح واضعين السعودية والنيبال في نفس التصنيف .ولتعلموا أن ما كتب هؤلاء إنما " الحنجلة " التي تسبق الرقص " فهل نمتم فرحين بالتعادل ..؟"
وإذا ما أردنا أن ننبش خفايا التعثر فعلينا الوقوف قبل ذلك عند هموم وأسئلة الجماهير فالربط بين الأمرين مفرح لمهضوم الحق مزعج للمستفيد .أسئلة تسمرنا دهرا نبحث عن أجوبة لها دون جدوى .ففي كل مرة يقودنا إجتهادنا لطريق مسدود وعندما
نحيل التساؤل للجدير بالإجابة عليه تصدر أوامره " العنترية " لتلك الجماهير بشرب " السوبيا " .وهذا ليس تقليلا من أهمية هذا الشراب " المحلي " المبتكر بقدر الإعتقاد أن في شربه ما يبرد على القلوب ويشفي الصدور .ومن يدري ..؟فربما يعكف علماء رياضتنا
مستقبلا على دراسة يكتشفون من خلالها أن في السوبيا ما ينظم أمراض الضغط والسكر .
بالأمس تجرعنا مرارة خلطة سرية عكف أباطرة الفهم في رياضتنا على خلطها " داخليا " ليجدوا المثل الشعبي " طباخ السم يذوقه " ماثلا أمامهم " خارجيا " بوقوع خلطتهم في يد " الأسترالي " الذي أصدر أوامره للجماهير السعودية بشرب " السوبيا " فأتخم المنتخب ليتقيأ مكرها ما شربته أندية كانت له رافدا .ولعل في ذلك الجواب الشاف لأسئلة محيرة للجماهير التحكيم أول طابورها .فـ " كما تدين تدان " عبارة لتعليق الأجراس ..لنترقب بعدها ما هم فاعلون من أجل الجماهير في موسم منتظر ..؟
وكيف يمكن أن يكون وضع التحكيم الذي أضحى كالموت الذي يفرون منه ..؟وهل عساهم يعون بعد " الأسترالي " أن في رضا الحكام مخرجا لتحقيق الطموحات ..؟فبعد أن أهدى بطولة آسيا " عاطفيا " للعراق هاهو اليوم في طريقة لإرسال بطاقتي معايدة
وتأهل لغيرنا .فلعل في ذلك تذكير لمن لا يخجل بأن أندية الوطن مائة وخمسون وليست ثلاثة .
فإذا كان الجواب منوط بي " خارجيا " فأظم صوتي لما قاله الأمير الشاب " سلطان " ملمحا ..لماذا " الأسترالي " في كل مرة ..؟وما الهدف ..؟وأما " محليا " فمرتبط جوابي بسؤال مفاده قل لي إلى أي منطقة ينتمي الحكم ..؟أقل لك إلى أي إتجاه سوف تذهب



بوصلة التأثير عليه .هكذا صرخت الأيام بأعلى صوتها " هنا تكمن علة حكامكم " وهكذا ملت التجارب بكاء فأبكت بعض أنديتنا فلم تجد من يكفكف دموعها .
سيقولون كلام خطير وجوابي هو كذلك إلا إذا كان المطلوب المجاملة والترقيص فسوف أقول إن تحكيمنا بخير وأن " الجروان " سوف يقودها لبر الأمان وبدرجة تسعة من عشره على مقياس " إبشر " الذي إخترعاة " الناصر والزيد " وهما مشجعان أحدهما نصراوي
والأخر هلالي وهما سعوديان فهل نلوم بعد ذلك الأسترالي إذا ما حاول إرضاء إتحاده الجديد ..؟
ولهواة الكسب السهل واليانصيب " رهان " على كروت طائشة ماركة " الجروان " تمهيدا لإيقافات بالجملة عند الجولة الثالثة كالعادة فهم حتى لا يجيدون فن " الإبتكار " في وضع العراقيل كحكام القارة .
أما أنا فهذا جوابي وأما جواب حكامنا فعلى طريقة لجنة الحكام الآسيوية اللي مو عاجبة يشرب " سوبيا " .
لأعود مجبرا إلى إعلامنا " الراقص " وعدالته المصطنعة " تشدقا " وسؤال أضنى الجماهير عن جرائد لدعم الأندية الأخرى أسوة بـ " إتحاد وهلال " على رأسهم " ريشة " لا يطيرها إلا رياح التغيير " الجاد " .ثم ألا يرى أصحاب الفطنة في المساواة بين حاملي ذات
" البطاقة " طلب منطقي ..؟تتساوى به رؤوس اللاعبين فينعكس ذلك دعما على منتخب يكاد يكون فيه لاعب النادي الجماهيري " مديرا " وزميله في الناد الآخر " فراشا " .
ولمن يرغب في سماع جوابي أقول " تنظيف " الصحف من أوساخها أفضل من توزيعها على الأندية .فليست الأندية بحاجة لجرائد كـ " ....." تأخذ من مبدأ " دلل بقرتك " شعارا .بل وليست بحاجة لـ " رعاة " جرائد " دنماركيون " في أخلاقهم .وأما نحن فلسنا
كتاب برتبة " بقر " كي نُدلل .ناهيك أن الجماهير ليست بحاجة لبقر تدر وتقطع وفقا للربيع وسعيا وراء الكلأ الذي يترنح بين سبع عجاف يتبعهن سبع سمان .
كما وأن الجماهير لن يعجبها منظر أبقار تركب سيارات فارهة وتسأل عما تحب وتكره لتجيب بذهاب رؤوسها ذات اليمين والشمال معتمرة لنظارات سوداء ليل نهار لا تستطيع من خلالها تمييز من ..؟وما ..؟يسير أمامها لـ " ترفسه " تارة و " تنطحه " تارة
أخرى .بل بحاجة لجرائد متاحة للجميع بمهنية من يقودها لا بـ " عنجهية " من سكب " لبن " البقرة ليقول للجماهير من لا يعجبه فليشرب " سوبيا " .
الجوهر مدرب والأجنبي مخرب
الشلهوب موهوب وغيره معطوب
الأعلام شريك بناء والباقين للشتائم فناء
زاوية الرؤيا السبب والمحتج للنار حطب
كفاية ما له داعي أكمل لأن كلامي الجاي ما يجمل




الكاتب سامي القرشي من الكتاب الذين يغارون عن منتخبهم وناديهم يكفينا فخرا بالكاتب والذي يتميز ع بقية الكتاب





الخيراتي غير متواجد حالياً  
روابط دعائية
موضوع مغلق

   
مواقع النشر (المفضلة)
 

شربونا سوبيا وداخ المنتخب بقلم سامي القرشي



أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 15 : 05 AM

Facebook  twitter  youtube


أشترك معنا ليصلك جديد الإمبراطور
البريد الإلكتروني
زيارة هذه المجموعة


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
لا تمثل ولا يتحمّل موقع الإمبراطور وإداراته أيّة مسؤوليّة عن المواد والمواضيع والمشاركات الّتي يتم عرضها أو نشرها في موقعنا
ويتحمل المستخدمون بالتالي كامل المسؤولية عن كتاباتهم وإدراجاتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر